إلتهاب المثانة أعراضه وأسبابه وعلاجه

إلتهاب المثانة أعراضه وأسبابه وعلاجه

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 28 أبريل، 2018 المشاهدات: 893 مشاهدة

إلتهاب المثانة يعرف أنه إنتفاخ وتهيج في المثانة يكون مصدر إزعاج للمُصاب ويسبب مضاعفات كبيرة وخطيرة جداً، يصيب الإناث والذكور ولكنه يصيب النساء أكثر من الرجال وذالك لقصر مجري البول، وهناك الكثير من إصابات المثانة التي يعاني منها الكثير من الاشخاص ويشفى منها المريض في أيام قليلة دون أن يلجأ إلى إجراء فحوصات طبية، ولكن إذا أصيب المريض بالتهاب المثانة بشكل كثير وباستمرار يصبح متعرضاً للإصابة بالتهاب الكلية الذي يعتبر من الإلتهابات الشديدة جداً، وبالتالي يُسبب خطر كبير على الحياة، وبهذا الشكل يجب أن يخضع المصاب للعلاج السريع للقضاء على ذلك الإلتهاب نهائياً، يوضح موقع دردشتي في هذا المقال إلتهاب المثانة أعراضه وأسبابه وعلاجه.

إلتهاب المثانة أعراضه وأسبابه وعلاجه

أعراض إلتهاب المثانة

تتشابه أعراض إلتهاب المثانة مع إلتهابات أخري مثل التي تصيب المسالك البولية، والأعراض تكون متمثلة في التالي:

  • الشعور بألم شديد جداً وحرقان في البول وتبول كميات قليلة من البول.
  • الشعور بضرورة التبول بشكل مستمر ويأتي الشعور بشكل مفاجئ وسريع.
  • خروج وظهور دم في البول، ويظهر ذلك العرض إما على شكل دم أحمر أو البول يكون لونه داكن جداً.
  • الشعور بالضغط في جزء البطن السفلي وإرتفاع درجة الحرارة بشكل بسيط.
  • معاناة الأطفال الصغار بالتبول اللاإرادي.

أسباب إلتهاب المثانة

  • ممارسة الجنس باستمرار وبشكل زائد عن الحد.
  • إهمال النظافة الشخصية.
  • عدم الاعتناء بالجسم ونظافته بشكل مستمر ويومياً.
  • عدم إخراج البول باستمرار وحبسه لفترة طويلة وساعات أطول.
  • التأثير السلبي لعلاج سرطان المثانة.
  • إلتهابات المثانة البكتيرية وهي إلتهابات معدية جداً.
  • إلتهابات المثانة التي تنزف كثيراً.

 علاج إلتهاب المثانة

  • إجراء إختبار تحليل بول وإختبار مزرعة البول الشاملة.
  • تناول بعض الأدوية تبعًا لوصف الطبيب لك، وأهمها مضادات حيوية، ومُسكنات متنوعة.
  • اللجوء إلى عمليات جراحية لعلاج المثانة، وترميم الأضرار الناتجة عن إلتهاب المثانة.
  • إتباع علاج البيت أو المنزل عن طريق تناول مخفضات حرارة وأدوية الأسيتامينوفين وضمادات ساخنة.
  • الإكثار من شرب السوائل التي تساعد على تخفيف تهيج المثانة وتحسين تصريف البول والفضلات بشكل سليم.
  • تجنب الأطعمة والمشروبات التي تقوم بتهييج المثانة.