معلومات مدهشة عن حيوان النمس

معلومات مدهشة عن حيوان النمس

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 2 نوفمبر، 2019 المشاهدات: 549 مشاهدة

حيوان النمس حيوان صغير الحجم يحب الطعام ويأكله بشراهة خاصة شرائح اللحم، يستوطن حيوان النمس مناطق عديدة من قارة أفريقيا بالإضافة إلى تواجده في بقاع آسيا، يوجد منه أنواع عديدة يكمن الاختلاف بينهم في حياتهم الإجتماعية فهناك مجموعة من حيوانات النمس تحب الانعزال والوحدة وقضاء وقتها بمفردها بدون ضجيج أو أفراد تشاركهم ما يقومون به، وهناك مجموعات آخرى تحب الحياة في أسر كبيرة ومتعاونة وهذا ما يجعلها قادرة على مواجهة المخاطر و سهولة اقتناء الطعام بعد عملية البحث الجماعي، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم معلومات مدهشة عن حيوان النمس.

معلومات مدهشة عن حيوان النمس

– حيوان النمس من الحيوانات الأكلة للحوم فهو لا يعيش على نوع واحد من الغذاء بل ينوع من وجباته اليومية، من أهم ما يميزه أنه قناص في اصطياد فريسته.

– يتميز بجسم طويل ممتد وفم طويل وخطوط صغيرة ملونة على جهة الظهر، يعتبر النمس المصري أكبر الأنواع حيث يبلغ طوله قدمين، النمس القزم هو أصغر الأنواع حيث يبلغ طوله 7 بوصة ولا يزيد عن ذلك.

– حيوان النمس عند رؤيته يأتي ببالك حيوان من فصيلة القوارض وهي العرسة لكن الفرق بينهما أن النمس أرجله طويلة قليلاً عن أرجل العرسة، النمس له ذيل طويل يصل أكبر طول له إلى 21 بوصة.

– النمس المصري قديماً كان يلقب بـ فأر فرعون فقد كان محبب لدى الجميع وكانوا يقدسونه لسبب ما و قد يكون هذا  السبب هو نظامه الغذائي إذ أنه يفضل أن يتناول في يومه البيض فهو غذائه المفضل عن اللحم لذلك كان يأكل بيض التماسيح بعد وضعها حتى صارت مهددة بالإنقراض.

هناك أنواع من حيوان النمس تختلف فيما بينها في لون فرائها منها ما هو رمادي اللون ومنها ما هو بني اللون، وهناك أنواع تتميز بوجود خطوط على جسمها كما في النمس المخطط أو عند منطقة الذيل كما في النمس صاحب الذيل المستدير ويطلق عليه نمس مدغشقر.

– حيوان النمس الرمادي صاحب الأرجل القصيرة والرأس الطويلة يطلق عليه اسم النمس الهندي وهو منتشر بشكل كبير في الهند ويعد أشهرهم، غذاؤه المفضل لحوم الفئران والحشرات الكبيرة وأنواع من الحيوانات صغيرة الحجم، هو لا يكتفي بذلك فهو يتسلل إلى منطقة تواجد بيض الطيور ويلتهمه هو حيوان عاشق للبيض لكن برغم ذلك يمكن أن تحصل على واحدة منه بشرط أن يكون لا يزال صغير وفي هذه الحالة ستشعر بالمتعة معه فهو يحب اللعب والمرح.

– قد يصل طول النمس 30 سنتيمتر وهذا في حالة النمس المقيم بشرق أفريقيا (النمس القزم) من الرائع أن تستكشف طبيعة النموس التي تحب الجماعات وتكوين عشيرة فهي تتعاون في اختيار مسكن مريح لها ويتسع لأفرادها، كما أنها لا تترك بعضها عند القيام بمهمة البحث عن وجبتهم بل يتبادلون إشارات للتواصل والتي تكون في شكل صوت سقسقة تشبه زقزقة الطيور.

– معظم أنواع النموس تحب حياة مليئة بالأسر المترابطة كما في الأنواع المتألقة بوجود الخطوط على أجسامها وكذلك الميركات، العدد المناسب للأفراد التي تعيش مع بعضها ويضمهم بيت واحد يقع ما بين 30 إلى 40 فرد، كبير الناموس وأصغرهم يقوم بتكوين عائلة صغيرة أو تستقل عن غيرها من حيوانات الناموس الأخرى.

– حيوان النمس كما ذكرنا يستوطن في اجزاء من قارتي آسيا وأفريقيا هو قادر على حفر خنادق صغيرة الأنابيب تحت الأرض للدخول والخروج من خلالها،وعن طريقها يستطيع الهروب من المخاطر التي قد تواجهه أو أن يحكم سيطرته على مكان ما ليتخذه ملجأ له خاص الأماكن التي تركت من زمن من قبل بعض الحيوانات التي لجأت إلى الهجرة والرحيل إلى موطن آخر.

– النمس يشبه في وصف حاسته السمعية ثعلب الفنك فبرغم أذنيه الصغيرتين إلا أنه يمتلك حاسة سمع قوية تمكنه من سماع صوت فريسته ومعرفة مكانها بالتحديد.

– النمس في شجاره مع حيوان نجس آخر يشبه شجار القطط الشرسة حيث يستخدم كلا من أسنانه ويديه أثناء هذا النزاع المتبادل.

– في جزر هاواي والهند والجزر التي تقع غربها تم اقتناء بعض الأنواع من النموس والحفاظ عليهم هناك في بيئة مزروعة بقصب السكر، هي تعد كمحمية طبيعية لهم إذ أنه تم إدراج حيوان النمس من ضمن الحيوانات التي أوشكت على الإنقراض فهي مهددة، مع ذلك هي تستطيع الدفاع عن نفسها من الكائنات الضخمة التي يصعب القضاء عليها مثل الأفعى الكبرى حيوان النمس يقتلها بقوته الدفاعية ولكنه يعتمد في ذلك على قوة الجماعة.

التزاوج عند حيوان النمس

– حيوان النمس ينتج نسل جديد بنفس صفاته حسب الأنواع المتزاوجة، يتم التكاثر على فترات محددة.

– تأخذ أنثي النمس وقت في حملها لحين الولادة وخروج جنينها، تكون فترة الحمل ما بين 42 إلى 105 يوم ومن ثم بعد خروج الجنين يكبر في الحجم حتى يكون نضجه الجنسي مكتمل بعد مرور سنتين وتسعة أشهر.

– المعدل الطبيعي لعدد أطفال حيوان النمس في كل حمل من 1 إلى 4 حيوانات، النمس حيوان بري يمكن أن يعيش لمدة لا تتجاوز ال 10 سنوات .

– حيوانات النموس مرحة للغاية بين ذكر و أنثى النمس وسيلة للتواصل غريبة جداً وكوميدية بحيث لا يمكن أن تظل أنثى النمس بعيدة عن زوجها فيمكنهم مهما طالت المسافة معرفة أماكن بعضهم البعض عن طريق الضحك بصوت عال.

– يحدث التزاوج بينهم في أي وقت وفي مسكنهم المستقرين به طالما أنه لا يوجد ما يمنعهم من القيام بذلك حيث أن كل شيء متوفر لديهم من طعام ومكان للمعيشة.

– أنثى النمس من الحيوانات التي تنجب هي لا تبيض حيث تظل محتفظة بصغيرها بداخلها لمدة قصيرة وهي بضعة أسابيع وبعدها تقوم بإخراجه مغمض العينين لا يستطيع الرؤية أو الحركة حتى، يظل هكذا في الجحر الذي قامت والدته بتجهيزه له قبل الولادة حتى مرور عشرة أيام.

– أنثى النمس حنونة هي أم تقوم بواجبها تجاه صغارها على الوجه الأكمل فهي تبقي صغارها داخل جحورهم لا يمسهم برد ولا يقترب منهم حتى أي حيوان ضال، طعامهم الوحيد في هذا الوقت هو حليب الأم وبعدها تمر أسابيع وتخرج الصغار من ملجأها إلى حيث التفاعل والحياة بشكل طبيعي.

– في خلال فترة الرعاية والتي تأخذ وقتاً كبيراً و مجهود عظيم من الأب والأم يكون هناك تعاون بين كلا منهما فلا يترك الزوج العبء على زوجته وإنما يشاركها في تربية أبنائه وتوفير لهم ما يحتاجونه من الغذاء والمكان الآمن، يتبادلون الأدوار في تعليم الصغار بعض الأشياء الضرورية التي تعينهم على حياتهم في البيئات البرية المختلفة مثل: البحث عن الغذاء والصبر حتى العثور عليه والحذر من الوقوع بين مخالب الحيوانات المفترسة الأخرى والقيام بحفر الجحر.