معلومات عن رياضة تسلق الجبال

معلومات عن رياضة تسلق الجبال

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 18 فبراير، 2019 المشاهدات: 676 مشاهدة

تعتبر رياضة تسلق الجبال من الرياضات الخطيرة المنتشرة على مستوى العالم فأصبحت أسلوب حياة لدى الكثير من الأشخاص، تعد رياضة تسلق الجبال هواية مشوقة مغامرة تتطلب تمرينات بدنية وشجاعة وقوة تحمل في حالة سقوط الشخص قد يتعرض إلى الوفاة أو كسور جسدية دائمة؛ لذلك ينصح القيام بالتمرينات اللازمة قبل ممارسة رياضة تسلق الجبال ويفضل التسلق مع فريق لأن هذا يضمن سلامتك، يقدم موقع دردشتي في مقال اليوم معلومات عن رياضة تسلق الجبال.

معلومات عن رياضة تسلق الجبال

– ظهرت رياضة تسلق الجبال منذ أكثر من 100 سنة وكان أول من نجح في تسلق جبل ايفرست الذي يبلغ ارتفاعه إلى 8848 متراً هيالري وتتزيج تحت قيادة هنري سيسيل في عام 1953.

– تم تأسيس نادي الألب لمحبي متسلقي الجبال في عام 1875، وفي السنوات الأخيرة أقبل على هذه الرياضة مجموعة كبيرة من الأشخاص خاصة محبي الطبيعة والمغامرات.

– تمتلك رياضة تسلق الجبال أدوات محددة منها أحذية مصنوعه من المطاط مع نتوءات بارزة تمكنهم من تثبيت الأقدام علي الصخور، ونظارات واقية، وإسطوانات أوكسجين، وغيرها.

– رياضة تسلق الجبال ليست كأي رياضة عادية بل يتحدى فيها الانسان نفسه وعلى كل مقومات الطبيعة؛ ولكنها تتطلب خبرة كافية ودراية كاملة لأن في حالة حدوث خطأ ما قد تؤدي إلى حياة الإنسان أو تتسبب في تشوهات دائمة في الجسد.

– التنافس في رياضة تسلق الجبال يكون بين فريقين أو أكثر كل فريق يتكون من ثلاث أو أربعة أشخاص، ويكون جميع أعضاء الفريق متصلين ببعضهم البعض بواسطة حبل، جاءت فكرة الفريق من أجل اعتمادهم على بعض وحمايتهم.

فوائد رياضة تسلق الجبال

  • تزيد من نشاط الدورة الدموية في الجسم مما تحسن من أداء جميع الأعضاء الحيوية.
  • تحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية وتحمي من الإصابة بأمراض القلب والجلطات.
  • تساعد علي تقوية العظام وتزيد من كثافتها وتمنع الاصابة بهشاشة العظام.
  • تساعد علي نمو عضلات الجسم بشكل سليم خاصة مناطق الساقين والفخذين.
  • تساعد على خسارة الوزن لأنها تزيد من معدل حرق السعرات الحرارية.
  • تحافظ على مستوى السكر في الدم وتنظم مستويات ضغط الدم.
  • تزيد من القدرات العقلية والقدرة على تحمل الصعاب وتنمي التفكير.
  • تعزز اللياقة البدنية للجسم وتزيد من مرونة الجسم.