ما أعراض نقص فيتامين ج ومصادره الغذائية

ما أعراض نقص فيتامين ج ومصادره الغذائية

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 16 يناير، 2019 المشاهدات: 587 مشاهدة

يعتبر فيتامين ج واحد من الفيتامينات الهامة في الجسم فهو يقوم بالعديد من الوظائف الحيوية؛ وذلك لأنه أحد الفيتامينات الذائبة في الماء ولاحتوائه على مجموعة كبيرة من مضادات الأكسدة، يمكن الحصول علي فيتامين ج من الكثير من المصادر الغذائية وينصح الأشخاص بتجنب التدخين نهائياً؛ وذلك لانه يعيق امتصاصه حيث يعتبر المدخنين أكثر الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين ج، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم ما أعراض نقص فيتامين ج ومصادره الغذائية.

ما أعراض نقص فيتامين ج ومصادره الغذائية

1- أعراض نقص فيتامين ج

  • الشعور بالتعب والإرهاق عند بذل أي مجهود حتى لو بسيط، وفقدان القدرة على التركيز.
  • ظهور النمش والتصبغات الجلدية على البشرة مع أعراض الشيخوخة والخطوط الدقيقة..
  • زيادة احتمالية الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية وتصلب الشرايين.
  • الإصابة بمرض الاسقربوط، وزيادة مخاطر الإصابة بأمراض الكلى والمرارة.
  • فقدان الشعر الحيوية واللمعان ومعاناته من الجفاف والهيشان والتساقط.
  • شحوب البشرة ومعاناتها من الجفاف والتقشر وفقدانها للحيوية والنضارة.
  • الشعور بضيق في التنفس وآلام في المفاصل والعظام والأسنان.
  • فقدان الجسم القدرة على الشفاء من الجروح بسرعة وفي وقت أقل.
  • ضعف مناعة الجسم مما يؤدي إلى الإصابة بالأمراض المختلفة.
  • زيادة نسبة السكر في الدم مما يؤدي إلي زيادة الوزن.
  • ظهور بقع في أماكن مختلفة في الجسم.
  • حدوث ارتفاع في مستويات ضغط الدم.
  • اصابة العين تشوش في الرؤية.

2- مصادر فيتامين ج الغذائية

  • الفواكه بأنواعها تحتوي على فيتامين ج مثل: الكيوي، والتفاح، والبطيخ، والفراولة، والليمون، والبرتقال، والجريب فروت.
  • الخضروات مثل: الطماطم، والفلفل بأنواعه، والكوسا، والبطاطا، والقرنبيط، والجزر، والخضروات الورقية مثل: السبانخ، والخس، والجرجير، والكزبرة، والبقدونس.
  • الحبوب مثل: العدس، والشوفان.

3- أسباب نقص فيتامين ج

  • عدم تناول الكمية الكافية من فيتامين ج أو وجود شيء ما يعيق امتصاصه في الجسم.
  • التدخين من العوامل التي تساعد علي نقص فيتامين ج.
  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.
  • الأطفال الذين يفتقرون للرضاعة الطبيعية.

علاج نقص فيتامين ج عن طريق تناول أطعمة تحتوي على فيتامين ج أو تناول مكملات غذائية ولكن ذلك يكون تحت إشراف طبي لكي يحدد الجرعة المحددة حيث تختلف على حسب العمر.