حقائق مدهشة عن دودة القز

حقائق مدهشة عن دودة القز

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 25 سبتمبر، 2019 المشاهدات: 635 مشاهدة

حياة دودة القز عجيبة تدل على قدرة الله عز وجل فكونها يرقة صغيرة تستطيع إنتاج خيوط الحرير من فمها بكل مهارة؛ وذلك  يعطيها أهمية كبيرة، دودة القز تنتمي لأنواع كثيرة من الفراشات وهي تعتبر مصنع طبيعى لإنتاج الحرير ودورة حياتها قصيرة جداً، تتغذى على أوراق التوت أو أوراق البلوط، تعتبر خيوط الحرير التي تنتجها من أغلى الأنواع التي تصنع منها الملابس والمنسوجات المختلفة، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم حقائق مدهشة عن دودة القز.

حقائق مدهشة عن دودة القز

– أطلق العلماء على دودة القز أكثر من اسم وأهمها اسم ملكة الأنسجة؛ وهذا الاسم بلا شك وبلا منازع فهي كائن حي ينتمي إلى فصيلة الفراشات، دودة القز تصنع الحرير و منه نوعين من الخيوط هما: خيط حرير مزروع، وخيط حرير بري.

– تعتمد دودة القز في غذائها غالباً على أوراق الشجر أكثرها ورق شجر التوت الأبيض وعلى أوراق البلوط وعلى أوراق الخس، والبرتقال أيضاً، يتم تقديم الطعام على فترات زمنية متقطعة في اليوم وعلى أربع مراحل.

– تتميز تربية دودة القز بأنها تحتاج إلى صبر وعناية واهتمام كبير خاصة عند الإنتقال من مرحلة لأخرى، تربى دودة القز بحرص شديد من قبل المربي، وتتميز بأنها تعيش بدرجة حرارة خاصة بها فهي لا تتكيف مع درجات الحرارة ولا مع تقلبات الجو، لذا يجب على المربي أن يحرص على حمايتها من أي بعوض أو حشرات وخاصة الذباب المزعج.

– يعتبر الحرير الذي تنتجه دودة القز من أغلي الأنواع يستخدم في صناعة الملابس، و يستخدم أيضاً في صنع مظلات الطائرات، وهي خيوط الحرير التى تستخدم طبياً في العمليات الجراحية.

– عند حدوث تزاوج بين ذكر الفراشة والأنثى يمكن للفراشة الأنثى وضع البيض بعد مرور يوم كامل من التزاوج، وتتميز الفراشة باللون الأصفر الذي يميل إلى البياض، تستطيع وضع أعداد مهولة من البيض تصل إلى 300ل400 بيضه في فصل الشتاء، وتموت بعد فقس البيض مباشرةً  و ذكر الفراشة يعيش فترة قصيرة بعد فقس البيض ثم يموت.

– بعد فقس البيض يظل في حالة سكون حتى يبدأ فصل الربيع حيث تنمو أوراق شجر التوت التي تتغذى عليها اليرقة بعد ذلك.

تتكون اليرقة وتخرج بعد 42 يوم من بداية فصل الربيع أي بعد مرور ستة أسابيع وتتغذى على أوراق التوت وخاصة التوت الأبيض وكذلك اوراق البلوط، ويمكن أن تتغذى اليرقة على أي أوراق شجر اخرى لكن جودة خيوط الحرير لن تكون واحدة.

تدخل اليرقة في وضع آخر بعد ـسبوعين من حياتها وهي الشرنقة حيث تفرز اليرقة خيوط من الحرير لتكون الشرنقه وتظل فيها فترة زمنية معينه تقدر بأسبوعين، ثم تتحول اليرقة داخل الشرنقة إلى فراشه وتضطر لتمزيق خيوط الحرير لتخرج.

– تبدأ الفراشة حياتها وتتزاوج لتضع البيض وتموت مباشرةً وهنا نلاحظ أن فترة حياة الفراشات قصيرة جدًا، أفضل مرحلة هي اليرقة.

– من أهم الدول المستهلكة للحرير الولايات المتحدة الأمريكية، والدول المنتجة للحرير الطبيعي الصين والهند على رأس القائمة تليها بعض الدول المنتجة الأخرى.

مراحل نمو دودة القز

تمر دودة القز في نموها بأكثر من مرحلة، والمراحل هي كالتالي:

المرحلة الأولي: البيضة

تقوم الفراشة بوضع ما يقارب من ثلاثمائة بيضة الى أربعمائة وكلهم دفعة واحدة.

المرحلة الثانية: اليرقة

بعد بضعة أيام يفقس البيض وتبقى في مرحلة السبات حتى يأتي فصل الربيع، فهذا الفصل الذي تبدأ به أوراق الشجر بالنمو بعدما حل الخريف عليها و سقطت كل أوراق الشجر خاصة أوراق التوت، تخرج حينها اليرقات من البيض مع قدوم أو حلول فصل الربيع وبعد مرور ستة أسابيع تفقس اليرقات فيصل طولها إلى سبعة ونصف سم.

المرحلة الثالثة: الشرنقة

في هذه المرحلة تقوم اليرقة بنسج الحرير ممن حولها حيث تعيش داخل الشرنقة حوالي لمدة أسبوعين ومن ثم تتحول إلى فراشة.

المرحلة الرابعة: الفراشة

تخرج في هذه المرحلة الفراشة من الشرنقة حيث تعيش الفراشة لفترة قصيرة جداً فإنها تضع خلال هذه المدة البيض ومن ثم فإنها تموت.

المرحلة الخامسة: التخلص من الفراشة

عند خروج الفراشة من الشرنقة هذا السبب يجعل الشرنقة تتمزق وتقطع الحبل الحريري والذي يبلغ طوله من ثلاثمائة إلى تسعمائة متر؛ لذا يقوم المربون المسؤولون عن دودة القز بقتل الفراشة وهي داخل الشرنقة للحفاظ عليها لأنها ستتمزق حين خروج الفراشة فيقوموا بالتخلص منها في داخلها، يوجد أكثر من طريقة مختلفة للقيام بهذا ولكن بعض المربين يقومون بوضع الشرانق في داخل مياه مغلية ومن ثم تجفيفها، وبعضهم يقوموا بتعريضها لبخار ساخن جداً أو لأشعة الشمس الواضحة في النهار حيث يقوموا بتقليبها أكثر من مرة في اليوم، ومنهم من يقوموا بوضعها في داخل أفران ساخنة.

المرحلة السادسة: تغذية اليرقات

تتغذى اليرقات على عدة أوراق مختلفة من الأشجار مثل: ورق شجر التوت والبرتقال، في أول حياة اليرقات يقدم الغذاء لها أربع مرات في اليوم ومع تقدم عمر اليرقات فيتم زيادة كمية مقدار الطعام لها، وفي طيلة أعمارها الخمسة أو ما يسمى بمراحلها الترتيبية فإنها تصوم من أربع إلى خمس مرات، تصوم اليرقة عند مرور عمرين من عمرها حيث تستغرق مدة صومها من أربعة وعشرون ساعة إلى ثمانية وأربعون ساعة.

المرحلة السابعة: انسلاخ جلد اليرقة

هذه آخر مرحلة وهي انسلاخ جلد اليرقة فبعد كل صيام لليرقات يبدأ جلدها بالانسلاخ ويبدأ الجلد الجديد بالنمو؛ وذلك حتى يتناسب جلدها مع حجم اليرقة.

تربية اليرقات و طريقة التعامل مع اليرقة قبل تحولها لـ فراشة

– من المعلوم أن إنتاج الحرير طبيعياً هو أمر مستحيل لأن عند تحول اليرقه لفراشه تتمزق خيوط الحرير لتخرج الفراشه؛ لذا من أجل الحفاظ على خيوط الحرير التي أفرزتها اليرقات جاءت فكرة تربية دودة القز، حيث يقدم لها المربيين أوراق التوت أو الخس بمعدل 4 مرات يومياً لليرقة ويعتمد نوع الحرير على ورق الشجر المقدم لليرقة.

– تتغذى على ورق التوت تنتج أفضل أنواع الحرير عن مثيلاتها التي تتغذى على أوراق البرتقال والخس.

– يقوم مربى دودة القز بالمراقبة جيداً حتى تبلغ اليرقة مرحلة الشرنقة وتبدأ في غزل خيوط الحرير والمقدر طولها 300 ل900 متر.

– بعد مرور أسبوعين من تكون الشرنقة وقبل مرحلة تحولها لفراشه يقوم المربين بخطوات قتل الفراشة داخل الشرنقة حفاظاً على خيوط الحرير من التمزق أثناء خروجها وذلك كالاتى:

  •  وضع الشرنقة في ماء ساخن جداً للتأكد من موت الفراش ثم ترك الشرنقة لتجف ويجمع المربيين خيوط الحرير.
  • يتم تعريض الشرنقة إلى الشمس الحارقة للتأكد من موت الفراشة بداخل الشرنقة.
  • أو استخدام البخار الساخن وتعريض الشرنقة لها للحصول على نفس النتيجة السابق ذكرها.

أنواع الحرير الطبيعي

  • الحرير البري: هو ناتج عن تغذية اليرقات على أوراق شجر البلوط وهو أقل جودة ولمعاناً من الحرير المزروع.
  • الحرير المزروع: ناتج عن تغذية اليرقات على أوراق التوت والبرتقال ويمتاز بالقوة واللمعان.