حقائق مثيرة عن حيوان الوعل

حقائق مثيرة عن حيوان الوعل

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 8 أكتوبر، 2019 المشاهدات: 498 مشاهدة

حيوان الوعل نوع من أنواع الماعز البري ينتمي إلى طائفه البقريات يعيش في شمال شرق أفريقيا و أوروبا وآسيا، يمتلك قرون طويلة مقوسة على شكل نصف دائرة وحوافر مشقوقة وله لحية طويلة، الوعل من الحيوانات آكلة العشب، يتراوح وزن حيوان الوعل من 30 – 120 كيلوجرام، و ارتفاع حيوان الوعل من 30 – 170 سنتيمتر، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم حقائق مثيرة عن حيوان الوعل.

حقائق مثيرة عن حيوان الوعل

– يعتبر حيوان الوعل من أقدم الحيوانات التي عرفها الإنسان عبر التاريخ، في عهد الملكة بلقيس ملكة سبأ كان يرمز إليه بالقمر.

– كانت توجد نقوش فوق رأس الوعل على العملات المعدنية القديمة في اليمن وقد اشتهرت الرسومات الصخرية القديمة على انتشار حيوان الوعل النوبي في اليمن.

– قد تعرض الوعد للصيد الجائر في القرون الوسطى حيث كانوا يعتقدون أنه علاج لجميع الأمراض الشعبية التى كان يعانى منها البشر وقتها وهذه من الحقائق المثيرة عن حيوان الوعل.

– انتشر عن حيوان الوعل أن ثروته تقى من العديد من الأمراض، وقد كانوا يستخدمون روث الوعل فى علاج مرض السل والنقرس وبسبب كل ذلك أدى إلى تعرض الوعل لخطر الانقراض.

– يتراوح متوسط عمر حيوان الوعل حوالي من 9 – 12 عام، ويتم معرفة عمره عن طريق عدد الحلقات التي توجد في قرنه.

– يتكيف الوعل فى العيش في المنحدرات الصخرية في الجبال العالية عن طريق استبدال فراؤه الصيفي القصير إلى فراء طويل ناعم فى فصل الشتاء حتى يتمكن من حماية جسمه من برد الشتاء القارص في المنحدرات الجبلية.

– يمتلك الوعل ساقين أماميتين أقصر من الساقين الخلفيتين حتى يتمكن من تسلق المنحدرات الجبلية بسهولة، كما أنه يمتلك حوالى صلبة صغيرة تتوسع تلك الحوافز أثناء عملية المشي.

– يمتلك حيوان الوعل مرونة ورشاقة جسمية كبيرة تمكنه من القفز بسهولة ورشاقة،  الوعل حيوان رشيق وسريع جداً حيث من الصعب أن تصل إليه الحيوانات المفترسة.

– الوعل النوبي فقد إستطاع أن يتكيف بسهولة مع البيئات الصحراوية الحارة بسبب شعره اللامع الذي يعكس أشعة الشمس بحيث لا يكون فريسة سهلة للأعداء، إضافة إلى أنه يحميه أيضاً من الأمطار.

– تعيش الوعل فى المنحدرات الجبلية العالية الارتفاع مثل: جبال الألب والسفوح الجبلية حيث أنها توفر جو آمن ضد الحيوانات المفترسة، وفى فصل الصيف ينزل إلى مرتفعات أقل بسبب درجة الحرارة.

– يوجد حيوان الوعل كثيراً فى جبال روكي، وأمريكا الشمالية، وجنوب غرب ألاسكا ويعيش في أمريكا الشمالية حوالي 100 ألف وعل.

– يعيش حيوان الوعل في قطعان منفصلة حيث أن قطيع ذكور منفصل عن قطيع الإناث والأبناء، لا يتقابل الذكور والإناث إلا في موسم التزاوج فقط.

– يتكون قطيع الإناث من 10- 20 فرد، وذكور حيوان الوعل تعيش كل فرد على حده، يأخذ الوعل فترات كثيرة من الراحة خلال النهار تحت المنحدرات البارزة.

– يتغذي الوعل على الحشائش والشجيرات والسرخسيات والطحالب، يجب أن يكون الشخص حريصاً عند التعامل مع الوعول حيث أنها من الحيوانات البرية إذا يمكن أن تقوم باستخدام قرونها أثناء التعرض لها.

التزاوج عند حيوان الوعل

– يبدأ موسم التزاوج عند حيوان الوعل فى شهري نوفمبر وديسمبر، أثناء موسم التزاوج يقوم الذكر بفرز رائحة معينة كى يقوم بجذب الأنثى إليه حتى ترغب في التزاوج.

– يحدث التنافس بين الذكور من أجل الفوز بالإناث عن طريق التناطح، يقوم الذكر الفائز بمحاولة الأثني قبل التزاوج بنصف ساعة.

– أنثى الوعل يكتمل نضجها وبلوغها وتكون قادرة على التزاوج والحمل عندما يصبح عمرها من 2 إلى 6 سنوات.

– تتراوح فترة حمل أنثى الوعل ما بين 147 يوم إلى 180 يوم، تلد أنثى الوعل من 1 إلى 3 أجنة، يبدأ الصغير في الحركة والقفز بعد ولادته مباشرة.

– يمكن لصغير الوعل أن يتجول مع أمه على المنحدرات الجبلية بعد يوم أو يومين  من ولادته مباشرة، يتم فطام صغير الوعل بعد عمر 6 أشهر، وتظل الصغار مصاحبة للأم حتى يصبح عمرها عامين.

– تعيش الوعل فى البرية حتى يصبح عمرها 17 عام.

أنواع حيوان الوعل

 يوجد العديد من أنواع الوعل في العالم من أهم هذه الأنواع الاتي:

  • الوعل الالبي

يعرف بـ الوعل الأوروبي يعيش هذا النوع على ارتفاعات قريبة من خط الثلج الدائم في فصل الشتاء وارتفاعات أقل من ذلك، وزن  حجم ذكر الوعل الالبي حوالي 100 كيلو جرام وارتفاعه 90 سنتيمتر، وزن أنثى حيوان الوعل يصل إلى 50 كيلو جرام تقريباً وارتفاعها 90 سنتيمتر، يمتلك فراء بني يميل إلى الرمادي، هذا النوع من الوعول منتشر كثيراً في جبال الألب الغربية والوسطى، لكن أصبح عدد الوعل الألبي في تناقص مستمر وتم وضعه حالياً في محميات طبيعية في جبال الألب الإيطالية.

  • الوعل السيبيري

يعيش هذا الحيوان في سيبيريا وشمال وغرب الصين وشمال ووسط آسيا وأفغانستان وشمال غرب الهند والجنوب الشرقي من كازاخستان و قيرغيزستان وشرق اوزباكستان وشمال باكستان ووسط روسيا ومنغوليا وشمال باكستان وطاجيكستان، لون الوعل السيبيري أسمر فاتح وفى فصل الشتاء يصبح لونه أغمق بكثير، يمتلك بقع بيضاء على الرقبة والظهر والذكر له قرون كبيرة وملتفه إلي الخلف على شكل قوس، وقرون الأنثى صغيرة الحجم من قرون الذكر ومقوسة نحو الخلف قليلاً.

  • الوعل الأسباني

يعيش هذا النوع من حيوان الوعل في شبه جزيرة إيبيريا يعيش في أماكن مرتفعة جداً تصل ارتفاع الأماكن التي يعيش فيها حوالي 800 متر، يحب العيش في الغابات الحرجية التي توجد فيها أشجار ظليلة ومخروطيات تقي من أشعة الشمس، لون الوعل الأسباني بني مائل إلى الرمادي يصل طول قرونه حوالي 75 سنتيمتر وتكون مقوسه نحو الخلف، ارتفاع الوعل الأسباني من 65 إلي 75 سنتيمتر و وزنه يتراوح حوالي من 35 إلي 80 كيلو جرام.

  • الوعل النوبي

يعيش هذا النوع من الوعول في فلسطين ومناطق جبل غرب الأردن وشمال شرق السودان و شمال إثيوبيا وغرب إريتريا وفي غرب ووسط المملكة العربية السعودية وعمان واليمن، وقد يصل طول قرن الذكر النوبي إلى 122 سنتيمتر و وزنه حوالي من 25 إلي 66 كيلوجرام، ارتفاعه قد يصل إلى حوالي من 61 إلي 76سنتيمتر، الإناث لا يتجاوز طول القرون لديها إلى 36 سنتيمتر، يعد هذا هو النوع الوحيد من الوعول الذي تعيش في البيئات الصحراوية.

  • وعل واليا

هذا النوع أكثر نوع من الوعول مهدد بالإنقراض بشكل كبير؛ وذلك بسبب الصيد الجائر من أجل الحصول على اللحم والجلد والقرون التي يتم استخدامها في صناعة أواني الشرب، و بسبب استعمال موائله الطبيعية في مشاريع زراعية وتنموية، لذا تم وضعه فى محميات طبيعية في حديقة جبال سيمين الوطنية، يبلغ وزن وعل واليا من حوالي 80 إلي 125 كيلو جرام.