تدربي قبل الزواج كيف تكوني سعيده

تدربي قبل الزواج كيف تكوني سعيده

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 24 نوفمبر، 2015 المشاهدات: 3٬757 مشاهدة

كتب بواسطة: سمر حسان
24/نوفمبر/2015

 

من لا تحلم وتأمل ان تكون سعيده في حياتها  ويرزقها الله بابن الحلال الذي يوفر لها سبل الحياه الكريمه ويمنحها الحب والسكينه والابناء ، كل هذا جميل وامنيات مشروعه ولكن وتلاحظين معي انك ربطت  سعادتك بالزوج الصالح ،ودردشتي تسألك ما هو دورك انت ؟ هل اعددت نفسك بان تكون زوجه صالحه ومثاليه ؟

تابعي القراءه لتتعرفي معنا على ما يجب ان تتدربي عليه وتعرفيه قبل الزواج كي تكوني زوجه مثاليه ،لان الزوج الصالح الذي تحلمي به لن يبقى صالحا ان وقعت باخطاء الزوجات التي تنفر الرجل وتطرد السعاده من المنزل .

اولا

الحوار البناء بالاسلوب المناسب والطريقه المناسبه حول المواضيع التي تهم الزوجين والاسره مطلب رئيسي للحياه السعيده فيجب عليك لكي تكوني زوجه مثاليه تعلم الطريقه والاسلوب الامثل للحوار والنقاش مع الزوج  و عرض رأيك بصورة لطيفة  مع اهمية اختيار الوقت المناسب لعرضه.

ثانيا

حافظي على اسرار بيتك  ولا تنقليها لالأهل والاصدقاء مما يسمح لهم بالافتاء والاجتهاد والتنظير كل حسب خبرته وتراكمات تجاربه السابقه  وتطوير المواقف العاديه البسيطه الى مشكلات كبيره بينك وبين زوجكولا تسمحي للأهل في التدخل فى المواقف التي تحدث بينك وبينه

ثالثا

عملك مهم وبيتك مهم وزوجك له حقوق كما عليه واجبات فمن المهم ان تعملي على توفيق الوقت بين  هذه الامور والمتطلبات بحيث لا يظلم احد  .

رابعا

وفى حالة قيام الفتاة بطلب مساعدة الزوج فى أعمال المنزل عليها أن تحدد له الأمور التى تريد أن يساعدها فيها ولا تطلق الأمور دون تحديد وتوضيح وهذا التحديد يكون على حسب قدراته وطاقته،

خامسا

لا تتوقعي بعد الزواج الرومانسية الشديدة من زوجك، فالمطلوب منه في هذه المرحله  التعامل بالمودة والرحمة وحسن المعاشرة،

سادسا

عليك أن تتسمي بالصبر فى التعامل وتقومي بالتركيز على نقاط القوة لديه وتتعاملي مع عيوبه بحكمة، لأنك بذلك تقومي ببناء العلاقة معه وليس هدمها،واحرصي عل ان تكون علاقتك طيبه مع اهله  لأنهم هم من يوصون زوجك بحسن معاملتك، وعليك أن تظهري بصورة جميلة أمام زوجك.

سابعا

اذا اكتشفت ان زوجك من النوع العصبي   ينبغي عليك التعود على عدم إظهار عصبيتك من مواقفه أمامه، وعليكما الاتفاق أنه فى حالة التحدث من قبل أحدكما  بشكل عصبى ان ينسحب الطرف الآخر حتى يهدأ ثم يعودان للمناقشة مرة أخرى بهدوء وحكمة، فهناك بعض الزوجات تقوم بالاعتراض على موقف محدد للزوج وهو فى قمة عصبيته مما يؤدى إلى زيادة المشكلة، لذلك على الزوجة أن تختار الوقت المناسب للاعتراض أو نقد مواقفها مع زوجها.

ولابد أن يتعود الزوجان على الحوار الهادئ الخالى من توجيه الإهانات، وكثرة الحوار وإخراج ما بداخلهما حتى لا تتفاقم الأمور والمواقف بينهما.
هذه بعض النصائح الهامه لبناء حياه زوجيه سعيده وليس جميع النصائح سعدنا في موقعكم دردشتي ان نقدمها لك متمنين لك حياه سعيده وهانئه .