أنواع الإعاقة الحركية

أنواع الإعاقة الحركية

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 1 يوليو، 2019 المشاهدات: 1٬137 مشاهدة

الإعاقة هى حالة عجز قد تصيب الفرد وتسبب له فقد القدرة الحركية أو العقلية أو الحسية سواء بشكل كلي أو جزئي، كما يمكن أن تكون الإصابة مزدوجة أي إعاقة حركية مع حسية أو غير ذلك، وهناك البعض يقوم بتشخيص الأمراض المزمنة على أنها إعاقة وهذا غير صحيح لأن الأمراض المزمنة لا تفقد المريض قدرته البدنية أو العقلية ولكنها تقلل كفائتها فقط، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم أنواع الإعاقة الحركية.

أنواع الإعاقة الحركية

الإعاقة الحركية هى إعاقة ناتجة عن عيوب بدنية متعلقة المفاصل أو العضلات أو العظام، ويسمى الشخص المصاب بهذه العيوب معاق حركياً أو بدنياً، ويقول العلماء أن المعاق بدنياً أو حركياً هو ذلك الشخص الذي لا يمكنه أن يقوم بوظائفه الحركية بصورة طبيعية نتيجة إصابته بعائق جسدي، هناك عدد من أنواع الإعاقة الحركية أو البدنية التي يمكن أن يصاب بها الإنسان سواء لأسباب وراثية أو مكتسبة، وأهم هذه الأنواع الآتي:

1- الشلل الدماغي

يحدث الشلل الدماغي نتيجة حدوث تلف في خلايا الدماغ مما قد يسبب عدم تناسق حركة جسم المريض، ويعد الشلل الدماغي نوعاً من الشلل النمائي، حيث يحتمل إصابة الشخص به أثناء أو بعد الولادة، يوجد عدة أعراض الشلل الدماغي هي:

  • ضعف التآزر الحركي (الاضطراب الحركي).
  • الشلل الحركي (الضعف الحركي).

ويمكن تقسيم الشلل الدماغي طبقاً للأطراف المصابة إلى الأتي:

  • الشلل النصفي الطولي هو الشلل الذي يصيب النصف الأيمن والنصف الأيسر من جسم الإنسان.
  • الشلل النصفي العرضي هو الشلل الذي يصيب النصف العلوي أو النصف السفلي من جسم الإنسان.
  • شلل الأطراف وتشمل شلل الأطراف الأربعة في جسم الإنسان.
  • الشلل في طرف واحد من جسم الإنسان.
  • الشلل في ثلاثة أطراف من جسم الإنسان.
  • الشلل الكلي، وهو الشلل الذي يصيب النصفي (الطولي، والعرضي) من جسم الإنسان.

2- اضطرابات العمود الفقري

هو عبارة عن حدوث خلل في بعض الخلايا مما يؤدي إلى عدم النمو الطبيعي للعمود الفقري، وقد يرتبط ذلك النوع من الإعاقة بحالات أخرى مثل الإستسقاء الدماغي، ومن أهم أعراضه الأتي:

  • حدوث تباعد بين الفقرات المكونة للعمود الفقري.
  • ظهور نتوءات بالعمود الفقري، الممتلئ بسائل النخاع الشوكي.
  • ضمور في العضلات في هذه الحالة يشعر المريض بضعف عام في جسمه، بدايةً من القدمين إلى الرأس أو العكس.

3- شلل الأطفال

هذا النوع من الإعاقة ينتج بسبب إصابة الطفل بنوع من الفيروسات، وهذا الفيروس يصيب مختلف الأعمار، ولكن الأكثر إصابة به هم الأطفال الأقل من خمس سنوات، حيث يقوم بمهاجمة النخاع الشوكي مما يسبب حدوث التهابات بالأنسجة المغلفة، وفي حالة عدم سرعة العلاج قد يحدث تلف في الأعصاب أو قد يؤدي إلى وفاة المريض.

4- التصلب المتعدد

يعتبر هذا النوع من الإعاقة من الإعاقات المزمنة التي تحدث من فترة المراهقة إلى ما فوق ذلك، ومن أهم أعراضها تشنج العضلات وضعفها، وصعوبة الكلام ، وصعوبة المشي، ومشاكل حسية أخرى.

5- الصرع

يحدث هذا النوع من الإعاقة نتيجة زيادة الكهرباء بالدماغ ويظهر هذا المرض في صورة أعراض مفاجئة غير إرادية مثل: اختلال توازن الجسم، خروج زبد من الفم، تصلب الجسم، الارتعاش، وغير ذلك من الأعراض، وهناك نوعان من حالات الصرع هما:

  • حالة الصرع الكبرى وهى الحالة التي تستمر من دقيقتين حتى خمسة دقائق.
  • حالة الصرع الصغرى وهى الحالة التي قد تستمر لبضعة ثواني فقط.
  • ومن الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث الصرع الأتي:
  • السكتات الدماغية، وإصابات الدماغ.
  • عدوى المخ.
  • التشوهات الهيكلية في الدماغ.
  • بعض العوامل الوراثية.

6- التليف الكيسي

هو نوع من أنواع الإعاقة الوراثية والذي يؤثر على الجهاز الهضمي والتنفسي كما يؤثر على المخاط وعلى الغدد العرقية الموجودة في الجسم، حيث يصبح المخاط أكثر سمكاً ولزوجة، أما بالنسبة للرئتين فهو يؤدي إلى انغلاق الممرات الهوائية، وهناك شخص من بين 25 مصابون بالتليف الكيسي، ومن أهم الأعراض التي يسببها التليف الكيسي الأتي:

  • حدوث التهابات في الجيوب الأنفية.
  • مرض السكري.
  • تلف الكبد.
  • الإسهال.
  • الإصابة بالعقم.
  • ضعف النمو.
  • يؤثر على البنكرياس فيمنع إطلاق إنزيمات هضم الطعام.

أسباب الإعاقة الحركية

بعد أن تم معرفة المقصود بالإعاقة الحركية وأنواعها، يجب التعرف على الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بها، وذلك من أجل الوقاية قدر المستطاع، واتخاذ اللازم نحو سرعة التشخيص في حالة ظهور أحد أعراض المرض، وهناك ثلاثة أسباب أساسية وراء الإصابة بالإعاقة الحركية، وهذه الأسباب: 

1- أسباب قبل الولادة

هى الأسباب التي تحدث نتيجة خلل في الجينات الوراثية، أو نتيجة تعرض الشخص للضرب الشديد، أو الحوادث في فترة الحمل، أو السقوط، أو التدخين، أو تعاطي الكحول، ونقص التغذية.

2- أسباب أثناء الولادة

ومن أهم هذه الأسباب نقص الأكسجين خلال عملية الولادة، أو استخدام بعض الأجهزة الطبية التي قد تسبب تهتك في خلايا الدماغ مثل الملاقط وأجهزة الشفط.

3- أسباب بعد الولادة

هناك الكثير من الأسباب التي قد تحدث بعد الولادة وتسبب الإعاقة الحركية، ومن أهمها تناول المواد الكيميائية أو السامة، التعرض للحوادث، السقوط والتعرض للصدمات، بعض أنواع الإلتهابات التي قد تصيب الطفل في مراحل النمو الأولى مثل التهاب الدماغ، والتهاب الحبل الشوكي.

خصائص المعاقين حركياً

يمكن تقسيم خصائص المعاقين بدنياً وحركياً إلى خصائص تربوية وإجتماعية، وخصائص تعليمية على النحو التالي:

1- الخصائص التربوية والإجتماعية

من أهم خصائص الأطفال المعاقين حركياً أن لديهم مشاكل في الآتي:

  • عادات اللباس والطعام.
  • عادات التبول، وضبط الأمعاء والمثانة.
  • الانطواء الاجتماعي.
  • الإعتماد على الأخر، والعزلة والخجل.
  • المعاناة من نظرات المجتمع بالنسبة لقصورهم الجسدي.

2- الخصائص التعليمية

تعتمد خصائص المعاقين التعليمية على الخصائص الجسدية والعصبية، فهؤلاء الأطفال لديهم مشاكل في الأتي:

  • الانتباه، والتشتت، والصعوبة في التركيز والحفظ والاسترجاع والتذكر، والنسيان، نقص تآزر حركات جسم الشخص المعاق.
  • هؤلاء الأشخاص لا يتعلمون بسهولة أو بسرعة، لذلك فهم في حاجة إلى استراتيجيات ومناهج تربوية خاصة مراعية إعاقتهم، بحيث تكون هذه المناهج مبسطة ومعتمدة على التلقين، والتعزيز الإيجابي، وتجزئة المهمات والمهارات المطلوبة منهم.