أسباب سلس البول وعلاجه

أسباب سلس البول وعلاجه

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 23 سبتمبر، 2019 المشاهدات: 350 مشاهدة

سلس البول يعني عدم القدرة على  السيطرة على عضلات المثانة البولية حيث تكون سائبة فلا يملك الإنسان أن يحبس البول قليلاً حتى الوصول إلى الحمام؛ وذلك لأنه يكون غير متحكم، يوجد حتى في حالات آخرى مثلاً عند العطس أو عند القيام بحركات رياضية تتطلب الحركة مثل القفز والركض، وكذلك عند الضحك بشدة قد ينزل البول بكميات كبيرة في الملابس الداخلية، سلس البول ليس خطيراً إنما هو مرض يحدث لكبار السن الذين بلغوا سن ال 60 عاماً و تسبب إحراج كبير، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم أسباب سلس البول وعلاجه.

أسباب سلس البول وعلاجه

– سبب حدوث سلس البول يرجع إلى إصابة الكيس العضلي الذي يحمل البول لحين إخراجه بالالتهاب المزمن؛ وذلك نتيجة تناول عقاقير تسبب حساسية المثانة، أو قد يرجع السبب إلى إصابة الشخص بصعوبة في إخراج البراز و بزوال المسبب يزول المرض.

– تلف الجهاز العصبي المتصل بوظائف المثانة البولية وبالتالي خلل في وظيفة المثانة، و إذا كان الشخص لديه ضعف في المسالك البولية السفلي.

– يتشكل سلس البول في حالات الولادة أي عند الضغط بثقل على منطقة الحوض بسبب زيادة الوزن على هذه المنطقة.

– اذا كانت عضلات الحوض غير قادرة بشكل سليم على دعم المثانة فتسقط المثانة وتضغط على جدران المهبل ويتسرب البول عند الضغط الزائد على المثانة أثناء العطس والسعال.

– من الأسباب التي تؤدي إلى سلس البول المؤقت الأتي:

  • تناول المشروبات والأطعمة التي تدر البول بكثرة مثل: الأطعمة الحارة كالفلفل الحار وغيره، المشروبات الغازية والفوار، المشروبات التي تحتوي على الكافيين، الكحوليات، المحليات الصناعية والشكولاتة، الأطعمة التي تحتوي على الكثير من السكريات والحمضيات والتوابل.
  • الأدوية الخاصة بأمراض القلب وضغط  الدم والمهدئات.
  • تناول جرعات كبيرة من فيتامين ج.

– بالنسبة لسلس البول المرضى يكون بسبب الأتي:

  • الإصابة بالتهاب في مجرى البول يؤدي إلى تهيج المثانة وهذا ما يشعر الشخص بالرغبة في دخول الحمام بسرعة.
  • الاصابة بالإمساك هذا من ضمن الأسباب إذ أن المستقيم يقع بالقرب من المثانة ونتيجة الضغط عليه يزداد معدل التبول

– سلس البول المستمر يكون ناتج عن حالات مرضية وذلك يرجع للأسباب التالية:

  • الحمل وذلك بسبب التغيرات الهرمونية التي تؤدي الى حدوث سلس الإجهاد.
  • في حالة انقطاع الدورة الشهرية يتم إنتاج هرمون الإستروجين عند المرأة بشكل أقل من ذى قبل فيؤدي إلى تدهور أنسجة سلس البول لأن هذا الهرمون يشكل بطانة تحمي المثانة.
  • استئصال الرحم قد يؤدي استئصال الرحم إلى مشكلة كبيرة لأنه يؤدي لـ تلف عضلات قاع الحوض؛ وبالتالي حدوث السلس فالرحم والمثانة يدعمان بعضهما.
  • تضخم البروستاتا في حالة إذا تضخمت غدة البروستاتا عند الرجال فانه يؤدي إلى حدوث سلس البول خاصة لدى كبار السن.
  • التغيرات في العمر من ضمن الأسباب إذ أنه في مرحلة الشيخوخة تنخفض سعة المثانة الاحتفاظ بالبول بشكل كبير، وتحدث تقلصات لا إرادية لدي الشخص في هذا العمر مما يؤدي إلى سلس البول.
  • الولادة تضعف عضلات المثانة فتتلف الأنسجة التي تدعم المثانة ويحدث هبوط الرحم والمثانة والمستقيم والأمعاء الدقيقة مما يؤدي إلى حدوث سلس البول.
  • الإضطرابات العصبية لها دور كبير في عدم التحكم في البول إذ أنه عند الإصابة بورم دماغي أو سكتة دماغية أو أى نوع من الأمراض العصبية فإن هذا يؤدي إلى سلس البول.
  • الإنسدادات في حالة وجود ورم في منطقة المسالك البولية قد يؤثر على سريان البول بشكل طبيعي؛ وهذا يؤدي إلى الإصابة بسلس البول الفيضي.

– عوامل الخطر التي تؤدي إلى الإصابة بسلس البول هي:

  • التدخين بكثرة يزيد من الإصابة بسلس البول.
  • داء السكري أو أي داء عصبي يؤدي إلى سلس البول.
  • التاريخ العائلى لأنه في حالة إذا كان أحد أفراد أسرتك يعاني من سلس البول فإنه من الممكن أن تصاب أنت به حيث تكون أكثر عرضة له.
  • في حالة إذا كنت تعاني من الزيادة في الوزن فإن هذا الوزن الزائد يضغط على المثانة ويؤدي إلى السلس.
  • كلما تقدمت في العمر فانك تكون معرض لسلس البول نظراً لضعف عضلات المثانة حيث مع التقدم في العمر تقل سعة المثانة في الاحتفاظ بالبول.

أعراض سلس البول

  • إنسياب البول بدون سيطرة من المريض وابتلال ملابسه باستمرار نتيجة لذلك.
  • الضغوطات الحياتية الواقعة على عاتق الشخص فإذا كان ذلك سبباً لإصابته بسلس البول تظهر أعراضه في شكل نزول قطرات بول صغيرة بين الحين والآخر في اليوم عند فعل أي حركة.
  • إذا كانت مشكلة سلس البول تتعلق بكثرة الإحساس بالرغبة في التبول فالأعراض تظهر في صورة بول ينساب على ساقي المريض أو قد تظهر بشكل خفيف وهو نزول كميات من البول في الملابس الداخلية.

يكون في أغلب الأحيان سلس البول ناتج عن الضغط الشديد والتوتر وربما يتم نزول كميات بسيطة من البول أثناء العطاس أو الكحة أو الضحك أو ممارسة التمارين الرياضية هذا لا إرادي، و إذا كان يوجد دافع ملح فانه يشعر بأنه يريد أن يتوجه إلى المرحاض ولكن لمرات عديدة، وإذا كان هناك مشكلة في التحكم في المثانة فإن البول يتسرب وتمتص الثياب وربما يتسرب على الساقين.

أنواع السلس البولي 

  1. سلس البول الفيضي: تقطير البول بشكل مستمر ومتكرر نتيجة عدم تفريغ المثانة بأكملها.
  2. سلس البول الإلحاحي: يشعر الشخص بإلحاح شديد في الدخول الى الحمام للتخلص من البول ولكن قد يفقد البول لا إرادي ويتبول كثيراً أثناء الليل.
  3. سلس البول المختلط: أي أن الشخص يعاني من أكثر من نوع من السلس.
  4. سلس البول الوظيفي: هذا إذا كان لديك مشكلة بدنية أو عقلية تمنعك من الإسراع بقضاء حاجتك مثل: الالتهاب الحاد في المفاصل الذي قد يعرقل حركته في فك أزرار سروالك.
  5. سلس البول الإجهاد: يتسرب البول مباشرة عند القيام بإجهاد محدد يضغط على مثانتك مثل: الضحك والسعال والعطس وغيره.

علاج سلس البول 

  • إذا كنت تعاني من نوع واحد فقط من السلس يجب الذهاب إلى الطبيب للقيام باللازم ومعالجة المشكلة المتسببة في السلس واذا وجدت مشكلة أخرى يعالجها بعد ذلك.
  • يقوم الطبيب بعمل الفحوصات اللازمة وفحص الجسد بشكل عام لتحديد نوع المشاكل التي يعاني منها الشخص ومعرفة اى نوع من أنواع السلس الذي يواجهه؛ وذلك حتي يتم وصف العلاج المناسب.
  • ينصح بممارسة تمارين كيجل للحوض.
  • قد يضطر الطبيب لإجراء عملية جراحية لتوفير الدعم للمثانة.
  • التقليل من تناول كميات كبيرة من السكريات والحمضيات والكافيين والكحوليات التي تدر البول بشكل كبير.
  • إستعمال أداة معينة تعمل على دعم المهبل ويمكن إزالتها في أي وقت.

مضاعفات سلس البول

  • الإصابة بالطفح الجلدي.
  • التهابات الجهاز البولي.
  • التأثير على العلاقات الإجتماعية.

الوقاية من سلس البول

دائما الوقاية خير من العلاج لذا يجب اتباع الآتي:

  • ممارسة تمارين قاع الحوض.
  • الإقلاع عن التدخين نهائياً.
  • تناول الكثير من الألياف حتي لا تصاب بالإمساك الشديد.
  • عدم تناول المشروبات المهيجة للمثانة منها: الكافيين والكحوليات والحمضيات.
  • الحفاظ على وزن مناسب ومحاولة خفض الوزن الزائد.