أسباب القلق النفسي وعلاجه

أسباب القلق النفسي وعلاجه

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 22 يوليو، 2019 المشاهدات: 335 مشاهدة

الإضطرابات التي يتعرض لها الإنسان ليست فقط الأمراض الجسدية فهناك مشكلات نفسية كثيرة جداً يتعرض لها الإنسان منها القلق حيث يتعرض بعض الأشخاص للقلق والتوتر طوال الوقت، ويعتبر القلق من أبرز المشكلات النفسية المنتشرة في الوقت الحالي فقد يقلق الإنسان من أشياء أو تصرفات معينة وقد يكون عائق كبير أمام الإنسان في بعض الأحيان، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم أسباب القلق النفسي وعلاجه.

أسباب القلق النفسي وعلاجه

يوجد عدد كبير من الأسباب خلف القلق مثله مثل باقي الأمراض الأخرى والمشكلات النفسية المتنوعة ومن أبرز الأسباب التي تؤدي لظهور القلق:

– تعرض الشخص لطفولة قاسية حيث أن هناك أشخاص تعرضوا لطفولة صعبة جداً من حيث الظروف منها مواجهة موت الآباء أو الحروب المختلفة أو ظروف إقتصادية صعبة جعلتهم عرضة للقلق أكثر من غيرهم بكثير، لذلك يجب الإهتمام بالطفولة حفاظاً على الأطفال.

– تعرض الشخص للأمراض المختلفة والتي تجعله يقلق ومن أبرز هذه الأمراض السرطان حيث يجعل الشخص يشعر بالقلق بصورة متكررة جداً فيجب الحد من ذلك قدر الإمكان فالمرض يمكن هزيمته بالصبر.

– التوتر النفسي يعتبر من أبرز أسباب التي تؤدي للإصابة بالقلق حيث أن الشخص يضطر للقلق بسبب الظروف المختلفة التي يمر بها الإنسان من مسئوليات مختلفة تجاه العمل ومشكلات الحياة المختلفة تجعله عرضة للقلق أكثر.

– عدم الرضاء عن الحياة التي يعشها الشخص تجعله يشعر أنه يستحق الأفضل مما يصيبه بالقلق من كل الأشياء من حوله؛ ولذلك يجب الوقوف مع النفس لعلاج هذه المشكلة التي تجعل القلق يتحول لمشكلة مزمنة لا يمكن علاجها بسهولة.

– العامل الوراثي له دور كبير في حدوث القلق حيث أن الإضطرابات النفسية أصبحت منتشرة بصورة كبيرة جداً وأصبحت متوارثة ما بين الأشخاص حيث تنتقل مع الأطفال.

– القلق من المستقبل والأشياء التي سوف تحدث فهو موجود لدى العديد من الأشخاص بصورة كبيرة.

أعراض القلق النفسي

 يصاحب القلق النفسي بعض الأعراض المتنوعة والتي يمكن ملاحظتها بسهولة كبيرة ومن أبرز هذه الأعراض:

  • وجود نوبات صداع شديدة تأتي للشخص بصورة متكررة، ومعاناة الشخص من التوتر.
  • عصبية زائدة لدى الشخص المصاب بالقلق حيث تنتابه نوبات عصبية بدون سبب واقعي أو جاد.
  • تشتت الانتباه فالشخص لا يمكنه التركيز في الأشياء بأي شكل فهو مصاب بعدم التركيز.
  • آلام شديدة بمنطقة البطن مع وجود إضطرابات هضمية شديدة قد تتمثل في حدوث الإسهال بصورة مزمنة.
  • التعرق بصورة ملحوظة حيث أن الشخص قد يتنفس بصعوبة شديدة وهذه هي الأعراض المتداولة بصورة كبيرة بين مرضى القلق.

علاج القلق النفسي

القلق له طرق مختلفة في العلاج نوضحها في النقاط التالية:

– العلاج الكيميائي يتم بتناول الأدوية والعلاج يعمل على التخلص من القلق، يتم تناول الأدوية بصورة حذرة من خلال وصفة الطبيب فكثرة تناولها يؤدي لحدوث الإدمان كما تسبب الإكتئاب ولذلك يجب الحرص الشديد على تناول العلاج دون إفراط، فالدواء له طريقة معينة.

– العلاج النفسي يتم من خلال مجموعة من المتخصصين في الصحة النفسية حيث يتم تحديد عدد من الجلسات للمريض للتعرف على الأسباب والعمل على علاجها بدون تناول علاجات مختلفة، حيث أن الجلسات مفيدة جدا للمريض فيتم معالجة القلق من حيث قدرة المريض على مواجهة القلق والتخلص منه من خلال التخلص من القلق بأي صوره وتحدي الصعاب، والتعرف على الضغوط التي تواجه المريض والتي تسبب له القلق مع العمل على مواجهته بالحياة الواقعية والعمل على تخفيف القلق لديه مع الإنتظام بالجلسات النفسية المختلفة.

طرق للحد من القلق

  • يمكنك أن تستخدم غطاء سميك عند النوم حيث يجعلك تتخيل أن بجانبك شخص يشاركك الحياة مما يقلل من القلق، كما يجعل الجهاز العصبي يعمل بصورة جيدة ومناسبة جداً، ولكن الحل لا يناسبك بفصل الصيف بسبب شدة الحرارة ولكنه حل رائع بفصل الشتاء ويقلل من التوتر والقلق بشكل ملحوظ.
  • الحد من استخدام الهاتف الذكي على مدار اليوم حيث أنه يسبب الإدمان ويزيد من حدة القلق فحاول التقليل منه وبالأخص في فترات الليل.
  • النوم لعدد ساعات كافي يقلل من القلق حيث يجب أن تحرص على راحة الجسم قدر الإمكان، والحرص على النوم المبكر بصورة يومية حيث يمكنك ممارسة حياتك اليومية بهدوء شديد.
  • عليك أن تتجنب الطعام الغني بالدهون حيث أنها تسبب لك إرتفاع كبير بمستوى السكر بالدم مما يزيد من القلق والتوتر بصورة كبيرة فعليك أن تبتعد عنها بقدر المستطاع مع تناول طعام صحي جيد يساعدك على التركيز في حياتك اليومية فالطعام له دور مهم للغاية.
  • ممارسة الرياضة تلعب دور مهم في حل مشكلة القلق فيمكنك ممارسة بعض أنواع الرياضة منها رياضة اليوجا والتي تساعد على الحد من التوتر، وتساعد لحد الكبير في علاج الجهاز العصبي وتقليل حدة التوتر.
  • التنفس بصورة بطيئة يؤدي لتقليل من حدة التوتر والقلق لدى الإنسان فيمكنك أن تجرب تمارين النفس بهدوء بصورة يومية حيث أنه يساعد على الحد من التوتر بصورة فعالة.
  • يمكنك التقليل من التوتر من خلال كتابة القصص التي تشعر بها من خلال أقلام ملونة تمدك بالسعادة والبهجة فيمكنك أن تعمل على الكتابة عند وجود أي شيء يشعرك بالتعب أو التعاسة.

 أطعمة تساعد على التقليل من القلق

 يوجد عدد من الأطعمة التي تحد من القلق والتوتر بصورة كبيرة منها:

  • الليمون حيث يمكنك تناوله مع مختلف الأطعمة، ويمكن تناول عصير الليمون حيث يعمل على تهدئة الأعصاب.
  • الشوكولاتة الداكنة وتعتبر من أفضل ما يقلل من التوتر بصورة كبيرة حيث يمكنك تناول قطعة منها بصورة يومية.
  • الحليب يعتبر من أهم المشروبات الصحية التي تخفف من القلق.
  • تناول المكسرات والأعشاب المتنوعة منها اليانسون والنعناع حيث تساعد على تخفيف القلق.
  • تناول الأسماك التي تحتوي على الأوميغا 3 والذي له دور فعال في التقليل من القلق، فيمكنك تناوله مرة أسبوعياً للعمل على الحد من القلق بصورة كبيرة.