آثار جانبية خطيرة لحليب اللوز.

آثار جانبية خطيرة لحليب اللوز.

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 17 أكتوبر، 2016 المشاهدات: 10٬727 مشاهدة

يعتبر حليب اللوز البديل الأكثر شعبية للحليب العادي، والذي يعتبر صحي جداً لأنه يجمع بين الفوائد الصحية للحليب واللوز بدون أن نتجاهل مذاقه اللذيذ! ومن المعروف أن حليب اللوز غني بالبروتينات، والفيتامينات، والكالسيوم والمعادن الحيوية الأخرى، كما أن نسبة الكوليسترول فيه منخفضة لذلك يمكن أن يساعد في خفض الوزن.

مع الكثير من الفوائد التي يقدمها حليب اللوز، إلا أنه يمكن أن يكون لهذا الشراب اللذيذ العديد من التأثيرات السلبية على الصحة، وخاصة إذا كان لديك حساسية من المكسرات.

* آثار جانبية خطيرة لحليب اللوز

1- يسبب الحساسية

اللوز هو جزء من قائمة من المكسرات التي تسبب الحساسية، وبالتالي فإن استهلاك حليب اللوز من قبل الأشخاص الذين يعانون من الحساسية اتجاه المكسرات يمكن أن يؤدي إلى تورم في منطقة الوجه والغثيان أو الإسهال.

2- يؤثر على الغدة الدرقية

اللوز يحتوي على مواد يمكن أن تؤثر على الغدة الدرقية، ويمكن أن تؤثر على استيعاب اليود في الغدة، وبالتالي يؤدي إلى توسيع هذه الغدة.

3- يرفع مستويات السكر

يحتوي حليب اللوز على السكر، والفائض منه يمكن أن يؤدي إلى آثار ضارة على صحة الشخص.

4- يؤثر على صحة الأطفال

الكثير من الناس يعتقدون أن حليب اللوز يمكن أن يعود بالفائدة على صحة الأطفال، لذلك يضمونه إلى نظامهم الغذائي، ومع أن استهلاك حليب اللوز قد لا يسبب أي تأثير على صحتهم في البداية، ولكن يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات على المدى البعيد.

5- غير مفيد للأشخاص الذين يعانون من حساسية اللاكتوز

يمكن للأشخاص الذين لديهم حساسية من اللاكتوز أن بسبب لهم استهلاك حليب اللوز مضاعفات جانبية.

6- ردود فعل على الجلد

يمكن أن يسبب استهلاك حليب اللوز ردود فعل على الجلد مثل الحكة والأكزيما، وتظهر هذه التفاعلات في الغالب في غضون 10 دقائق إلى ساعة بعد استهلاك الحليب.

7- يسبب ألم في البطن

الأشخاص الذين لديهم حساسية من حليب اللوز قد يصابون بالمغص لأنه يمكن أن يصبح من الصعب بالنسبة لهم هضم هذا الحليب.

8. إضطرابات التنفس

وتشمل الآثار الجانبية لحليب اللوز الجهاز التنفسي مثل إضطرابات التنفس.

9- إضطرابات هضمية

الأشخاص الذين لا يستطيعون هضم حليب اللوز يمكن أن يكون يصابوا بالإسهال أو القيء.