معلومات طريفة عن الحمار الوحشي

معلومات طريفة عن الحمار الوحشي

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 27 يناير، 2019 المشاهدات: 1٬453 مشاهدة

الحمار الوحشي ينتمي إلى فصيلة الخيليات يعيش على شكل جماعات في الصحراء الجافة وفي الجبال في إفريقيا الشمالية والجنوبية، يشبه الحمار الوحشي الخيول من حيث الشكل ولكن يوجد اختلاف في لونه فهو مخطط بخطوط عريضة ذات لون أسود أو بني، يعرف بعدة مسميات منها الحمار المخطط والحمار العنابي وحمار الزرد، يعتبر الحمار الوحشي من أكثر الخيول تميزاً وذلك بسبب جلدة الملون بالأبيض والأسود والخطوط العريضة التي تختلف من حمار وحشي إلى آخر، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم معلومات طريفة عن الحمار الوحشي.

معلومات طريفة عن الحمار الوحشي

1- يتغذى على الأعشاب

يعتبر الحمار الوحشي من الحيوانات التي تتغذى على النباتات العشبية بشكل كبير إضافة الى تناول أوراق الأشجار والبراعم، يقضي الحمار الوحشي 80% من يومه وهو يرعى الأعشاب ويبحث عن طعامه ويسير لمسافات بعيدة بحثاً عن العشب والماء خاصة في موسم الجفاف.

2- يمتلك حاسة بصر قوية

يمتلك الحمار الوحشي الكثير من المميزات أهمها حاسة بصر قوية ويستطيع أن يرى في الظلام بشكل جيد لذا يتمكن من كشف الحيوانات المفترسة التي تهاجمه، يمتلك أيضاً حاسة شم وسمع قوية وعنق طويل، يتراوح وزن الحمار بين 220 – 405 كيلو جرام، وطوله يصل إلى 2- 2.75 متر، ومتوسط عمره يكون بين 20 – 30 سنة.

3- فترة التزاوج

أنثى الحمار الوحشي تكون مستعدة للتزاوج في اي وقت علي مدار السنة على عكس حيوانات أخرى وبالرغم من ذلك تكون نسبة التزاوج بطيئة جداً والتكاثر أيضاً كل عدة سنوات، تصل مدة الحمل من 10 – 12 شهر وفي العادة تضع صغير واحد يطلق عليه المهر وبعد دقائق قليلة يتمكن الصغير من الوقوف والحركة، يتناول المهر الحليب من أمه لمدة 11 شهر ثم يفطم ولكن بعد أسبوع من الولادة يستطيع تناول العشب، يبدأ صغير الحمار الوحشي في تكوين قطيع بعد أن يبلغ ثلاث سنوات من العمر.

4- حيوان اجتماعي

يعد هذا الحيوان من الحيوانات الاجتماعية فيسيرون كقطيع في جماعات تحت قيادة أحد الذكور من الحمار الوحشي والقطيع في الغالب يكون اناث الحمار الوحشي والصغار وذلك من أجل حمايتهم من الحيوانات المفترسة، يحتل كل قطيع مساحة من الأرض تقدر بحوالي 10 كيلو متر مربع.

5- مهدد بالانقراض

يعتبر الحمار الوحشي من الحيوانات المهددة بالانقراض؛ وذلك يرجع للجفاف الذي يصيب المناطق التي يعيش فيها، إضافة إلى أنه فريسة سهلة للحيوانات كالفهود والضباع لا تزيد سرعته عن 40 كيلو متر في الساعة فهو يحمل جسد ثقيل وأرجل نحيفة طويلة وحوافر ضيقة، ونظراً لتميز جلده يتعرض للصيد الجائر.