أعراض سرطان الكبد وعلاجه

أعراض سرطان الكبد وعلاجه

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 24 يونيو، 2019 المشاهدات: 524 مشاهدة

يقع الكبد فوق البطن يميناً تحت الرئتين وتقوم عظام القفص الصدري بحماية معظمه تقريباً له دور حيوي في التخلص من سموم الجسم، يقوم بتخزين الكربوهيدرات والسكريات الزائدة عن حاجة الجسم في صورة جليكوجين وبالتالي لا تكون في صورة ذائبة بل توجد في صورة بلورات لا تذوب في الدم فلا تشكل أي ضرر، أي خلل يحدث في وظائف الكبد يمكن أن يكون بسبب إصابته بالسرطان، يوضح موقع دردشتي في مقال اليوم أعراض سرطان الكبد وعلاجه.

أعراض سرطان الكبد وعلاجه

الكبد من ملحقات الجهاز الهضمي يساهم في عملية الهضم بما يفرزه من عصارة صفراوية تحتوي على أملاح صفراء والتي تقوم بتحليل الدهون إلى مستحلب دهني، الكبد عضو قادر على التجدد أي يمكن زراعة فص كبد مكان الفص التالف والذي تم استئصاله من قبل دون حدوث أي ضرر ناتج عن تلك العملية ويكبر ذلك الفص المنقول بمرور الزمن حتى يصل الى الحجم الطبيعي المتناسب مع الفص الآخر الشبيه له.

أعراض سرطان الكبد

  • النحافة لأسباب غير معروفة.
  • الاحساس بالشبع التام  وعدم الرغبة في تناول الطعام.
  • القيء، انتفاخ البطن وتورمها.
  • شحوب البشرة وتلونها باللون الاصفر.
  • الحكة، الإرهاق والشعور بالألم.

أنواع سرطان الكبد

1- سرطان خلايا الكبد.

2- سرطان في القناة المرارية أسفل الكبد.

أسباب وعوامل خطر سرطان الكبد

أول نوع من السرطان وهو سرطان الخلايا الموجودة في الكبد يكون ناتج عن :

  •  شخص مصاب بعيب خلقي في الكبد.
  • الإكثار من تناول الشخص للمسكرات والكحوليات.
  • الإصابة بالتلوث الشديد والذي يحدث نتيجة للإصابة باليرقان سواء كان نوعه أ أو ب أو يكون بسبب كثرة تخزين الكبد للحديد وترسب صبغات الدم بشكل زائد وأيضا تليف الكبد.
  • قد ينشأ المرض في الجينات الوراثية ويحدث نقص شديد في كمية الحديد بالكبد وبالتالي يكون هناك فرصة كبيرة للإصابة بسرطان الكبد.

المواد المسرطنة التي تسبب سرطان الكبد

  • بعض المبيدات التي تضاف للأعشاب.
  • بعض الكيماويات مثل الزنك zn و فينيل كلوريد.
  • السجائر وغيرها من المشروبات الضارة بالصحة.
  • نمو فطريات معينة على بعض المحاصيل مثل القمح والأرز والذرة بنوعيها الشامية والرفيعة وفول الصويا والفستق تؤدي إلى  تكوين مواد مسرطنة ( الفا توكسين ) تضر بمن يتناولها وتسبب له السرطان الكبدي.

عوامل خطر أخرى

  • الجنس.
  • وزن المريض.
  • استخدام مواد ستيرويدية لتقوية الجسم وبنائه.

مراحل تطور المرض

1- أول مرحلة: هي استقرار الورم في الكبد وعدم انتشاره في أي عضو آخر.

2- ثاني مرحلة: هي تعدد وجود أورام صغيرة الحجم في الكبد.

3- ثالث مرحلة: هي انتقال الورم السرطاني إلى الوعاء الدموي.

4- رابع مرحلة: هي انتقال الورم وانتشاره في باقي الأعضاء القابلة للإصابة بالمرض.

 تنقسم الأورام التي قد تصيب الكبد إلى:

1- أورام حميدة.

2- أورام خبيثة.

الأورام الحميدة تنقسم إلى :

  • أورام وعائية.
  • أورام غدية.
  • أورام كيسية.
  • أورام عضلية ملساء.
  • أورام ليمفاوية.
  • أورام ليفية.

هذه الاورام سهل علاجها عن الأورام الخبيثة ولكن هناك حالات يحتاج فيها الطبيب لاستئصال الورم حتى لا يتعدد انقساماته يتحول الى ورم خبيث.

تشخيص سرطان الكبد

يمكن التشخيص بالتصوير (عمل أشعة على الكبد) لكن ليس في الأغلب يتم التشخيص بتلك الطريقة، لكي يتم التشخيص لابد ألا نلتفت إلى أي مرض آخر له نفس الأعراض، يوجد فحوصات إضافية يمكن القيام بها هي:

1- فحص (تحليل) الدم

إذا ظهر في تحليل الدم وجود مادة ألفا فيتو بروتين فهو  مؤشر على الاصابة بالسرطان الكبدي.

2- فحص الأشعة بموجات فوق صوتية

يستخدم للكشف الدقيق عن الأورام التي يصل حجمها إلى سم.

3- التصوير المقطعي المعلوم حسابه والتصوير المغناطيسي (بالرنين)

هما فحصان نتائجهم إيجابية يمكن من خلالهم الكشف عن وجود السرطان وتصنيفه.

4- الاختراع

فحص يتم استخدامه في التفريق بين الورم الخبيث والورم الحميد ولا يوجد فحص غيره يقوم بذلك.

5- فحص البطن بمنظار

لمعرفة حدود المنطقة التي أصيبت بالتليف الكبدي، وهو جيد للتعرف على أورام صغيرة الحجم الموجودة بالكبد وأيضاً من خلاله يتم أخذ جزء من الكبد لعمل الاختراع عليه.

6- مسح فوق صوتي للبطن

وذلك عند أداء عملية جراحية في الموضع المصاب بالسرطان.

علاج سرطان الكبد

1- انكماش الخلايا السرطانية في الحجم بمعالجتها بمواد كيماوية وبعد ذلك يكون من السهل التخلص منها بالعمليات الجراحية.

2- قد تكون الجراحة غير ناجحة مما يزيد من عدد الوفيات و يمكن المعالجة بالإيثانول كبديل للكيماويات.

3- العلاج بالتجميد حيث يتم تبريد المنطقة المتورمة الى درجة التجمد وبعدها يتم إزالتها بدرجات حرارة عالية تسبب تلافيها واختفائها ولكن هذا العلاج في حالات خاصة من سرطان الكبد.

4- العلاج بتسليط الإشعاع على الورم وذلك في حالة تضخم الورم في الحجم.

5- زراعة الكبد هي وسيلة ناجحة لعلاج جيد للتخلص من الأورام السرطانية.

6- يأخذ المريض أدوية أخرى كمسكن للتخفيف من الألم و أدوية فاتحة للشهية و لعلاج القيء.

7- استخدام الانترفيرون أ والانترلوكين و اللذان ينشطان الجهاز المناعي لمقاومة الإصابة بسرطان الكبد وعلاجه.

أدوية لعلاج سرطان الكبد

فونكس، أيموكن، بيتافيرون، بيغاسيس، بيج انترون، وفيرون أ، ريف، ميتوم سين.

طرق الوقاية من سرطان الكبد

  • الامتناع عن شرب الكحول والتدخين.
  • تناول الغذاء الصحي للجسم وتجنب الاطعمة التي تحتوي علي نسبة عالية من الدهون.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم لما لها من فوائد عديدة للجسم.