أعراض الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.

أعراض الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 13 نوفمبر، 2016 المشاهدات: 245 مشاهدة

فيروس نقص المناعة البشرية هو الفيروس الذي يؤثر سلباً على مناعة الشخص، وعادة يعتدي على الخلايا ويدمرها، وعندما يحدث ذلك فإنه يمكن أن يؤدي ذلك إلى الإصابة بالإيدز في المرحلة الأخيرة من الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.

أعراض فيروس نقص المناعة البشرية يمكن أن تختلف من شخص لآخر، وفي حالات قليلة لا توجد أعراض على الإطلاق، وإذا لم تعالج في الوقت المناسب، سوف تزداد الحالة سوء وسوف تؤدي إلى انهيار الجهاز المناعي، ومع ذلك هناك عدد قليل من الأعراض الشائعة جداً التي تشير إلى وجوب زيارة الطبيب في أقرب وقت ممكن.

أعراض الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية

1- التهاب الحلق

الجسم يعطي رد فعل على العدوى الناجمة عن الفيروس، والتهاب الحلق هو واحد من الأعراض المبكرة التي يجب عدم تجاهلها، ثم يليه تقرحات الفم أو قرحة في المريء، وفي مراحل لاحقة قد تتفاقم الحالة وينهار الجهاز المناعي.

2- الحمى

إذا كنت تصاب بالحمى باستمرار عليك التوجه الى الطبيب على الفور، وقد تواجه أيضاً أعراض الانفلونزا مثل انخفاض درجة حرارة الجسم المتكررة والتي لا تزول حتى بعد تناول الدواء المخصص.

3- الصداع

الصداع النصفي المزمن هو أيضاً من الأعراض الشائعة جداً، إذا كنت تعاني من الصداع النصفي لمدة 10-15 يومًا بشكل مستمر، فهو بالتأكيد الصداع النصفي المزمن، ووفقاً للبحوث حوالي 50٪ من الأشخاص الذين يصابون بفيروس نقص المناعة البشرية يعانون من الصداع النصفي المزمن.

4- السعال

السعال الجاف والمستمر الذي عادة لا يزول مع المضادات الحيوية أو الأدوية هو دليل آخر يشير إلى اٌصابة بعدوى فيروس نقص المناعة البشرية، ويمكن أن يتحول السعال على المدى الطويل إلى التهاب رئوي.

5- تورم الغدد الليمفاوية

هو تورم غير طبيعي في الغدد الليمفاوية، وخاصة في العنق، وتحت الإبطين ومنطقة الفخذ، ويمكن أن يكون العلامة الأولى التي تدل على الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.

6- آلام الجسم

العديد من المرضى يعانون من آلام الجسم التي لا يمكن السيطرة عليها، خصوصاً في المفاصل، وعادة ما يحدث هذا بسبب وجود تورم في الغدد الليمفاوية، وهذا يؤدي إلى اٌصابة بالتهاب المفاصل، والتهاب العضلات، والتهاب الأوعية الدموية وآلام العضلات الليفية.

7- فقدان الوزن

عندما تبدأ العدوى في الانتشار وتظهر أعراضها مثل الإنفلونزا، والإسهال، والغثيان والقيء، فإن كل هذا يؤدي إلى خسارة الوزن.

8- التعرق الليلي

هذه واحدة من أكثر الأعراض المخيفة والتي يمكن الشعور بها خلال النوم.