فوائد فاكهة القشطة وكيفية تناولها

فوائد فاكهة القشطة وكيفية تناولها

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 26 مايو، 2018 المشاهدات: 643 مشاهدة

فاكهة القشطة إسم غير مألوف لدى البعض لكن ذلك النبات من عائلة القشطة، هي فاكهة إستوائية لها طعم مميز يشبه الأناناس والموز مزيج منهم، ويكثر زراعته في السودان واليمن ويطلق عليه الأناناس الهندي، وله العديد من الفوائد الصحية، يوضح موقع دردشتي في هذا المقال فوائد فاكهة القشطة وكيفية تناولها.

فوائد فاكهة القشطة وكيفية تناولها

1- تحتوي علي نسبة عالية من مضادات الأكسدة

تحتوي فاكهة القشطة علي نسبة عالية من مضادات الأكسدة وهي مركبات تساعد على تحييد المركبات الضارة التي تسمى الجذور الحرة، والتي يمكن أن تسبب ضرراً للخلايا، والكثير من المشاكل الصحية، وبعض الأبحاث تشير إلى أن مضادات الأكسدة يمكن أن تلعب دوراً في الحد من مخاطر العديد من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب والسرطان والسكري.

2- يساعد على قتل خلايا السرطان

على الرغم من أن معظم الأبحاث تقتصر في الوقت الحالي على دراسات معامل الإختبار، فقد وجدت بعض الدراسات أن فاكهة القشطة، يمكن أن تساعد في القضاء على الخلايا السرطانية، عالجت إحدى الدراسات واحدة من خلايا سرطان الثدي بمستخلص فاكهة القشطة، ومن المثير للإهتمام، أنها كانت قادرة على تقليل حجم الورم، وقتل الخلايا السرطانية وتعزيز نشاط الجهاز المناعي.

3- مكافحة البكتيريا

بالإضافة إلى خواصها المضادة للأكسدة، تشير بعض الدراسات إلى أن فاكهة القشطة، قد تحتوي على خصائص مضادة للجراثيم قوية، وفي إحدى الدراسات تم إستخدام مقتطفات من فاكهة القشطة مع تركيزات مختلفة على أنواع مختلفة من البكتيريا المعروفة أن تسبب أمراض الفم، كانت فاكهة القشطة قادرة على قتل أنواع متعددة من البكتيريا بشكل فعال، بما في ذلك السلالات التي تسبب إلتهاب اللثة وتسوس الأسنان وعدوى الخميرة.

4- تقلل من الإلتهاب

قد وجدت بعض الدراسات على الحيوانات أن فاكهة القشطة ومكوناتها قد تكون قادرة على المساعدة في مكافحة الإلتهاب،
والإلتهاب هو إستجابة مناعية طبيعية للإصابة، ولكن الأدلة المتزايدة تظهر أن الإلتهاب المزمن يمكن أن يساهم في الإصابة بالأمراض، في إحدى الدراسات تم علاج الفئران بمستخلص فاكهة القشطة، والذي وجد أنه يقلل التورم والتخفيف من الإلتهاب.

5- تنظيم مستويات السكر في الدم

وقد ثبت أن فاكهة القشطة قادرة على المساعدة في تنظيم مستويات السكر في الدم في بعض الدراسات، وفي إحدى الدراسات تم حقن الجرذان المصابة بمرض السكر مع مستخلص فاكهة لمدة أسبوعين، أولئك الذين حصلوا على المستخلص كان لديهم مستويات سكر في الدم أقل بخمس مرات من المجموعة غير المعالجة، وأظهرت دراسة أخرى أن إعطاء مستخلصات فاكهة القشطة للفئران المصابة بداء السكري خفض مستويات السكر في الدم بنسبة تصل إلى 75%.

كيفية تناول فاكهة القشطة

  • عند إختيار الفاكهة إختر واحدة ناعمة أو اتركها تنضج لبضعة أيام قبل تناولها، ثم ببساطة قطعها بالطول، خذ اللحم الداخلي للفاكهة وتمتع بها، يجب إزالة البذور قبل الأكل.
  • يمكن إضافة لحم الفاكهة إلى العصائر، أو غليها مثل الشاي أو حتى إستخدامها للمساعدة في تحلية المخبوزات.